تجربتي مع حسبي الله

تجربتي مع حسبى الله،

 


تجربتي مع الدعاء على من ظلمني

 

تجربتي مع الدعاء على من ظلمن يدعوه المظلوم ليس بينها و بين الله حجاب فعندما يظلم العبد و يدعو الله على من ظلمه

فيقسم الله عزوجل بعزتة و جلالة ان ينصر المظلوم و لو بعد حين فيجب

أن يحذر جميع مسلم من عواقب الظلم و ألا يظلم غيرة بعمد لأن الله لا يسامح فحقوق عبادة و يردها لهم فالدنيا او الآخرة

 

لسلام عليكم و رحمه الله و بركاته

كيف حالكم عزيزاتي

هالمقال كان بخاطرى من زمان اكتبة لكم بس ما لقيت وقت الا الحين ،

 


،

أقدر اقولكم انها تجربه شخصيه من اثر و جدتة فنفسي بعد ما أستوعبت

آيه محكمه يقول بها الله عز و جل الذين قال لهم الناس ان الناس ربما جمعوا لكم

فااخشوهم فزادهم ايمانا و قالوا حسبنا الله و نعم الوكيل

،فاانقلبوا بنعمه من الله و فضل لم يمسسهم سوء و اتبعوا رضوان الله و الله ذو فضل عظيم)

فى يوم من الأيام حصلت لى مشكلة ضايقتنى حييل و كان ما لي

خلق لشئ اكتئبت منها و أرسلت لرفيجتى رساله بأنى مضطرة

أنقطع عنها فتره ما راح اقدر اتواصل معاها لأسباب ما ،

 


،

 

تجربتي مع حسبى الله

تجاربى مع حسبى الله

 


74 مشاهدة

تجربتي مع حسبي الله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.