يوم الخميس 4:08 صباحًا 26 نوفمبر، 2020

عدم القدرة على التجشؤ

ما هي الاسباب ، عدم القدره على التجشؤ

 

تعرفى على كل ما يخص ذلك الامر و علاجة كذلك و التخلص التام من هذي المشكلة ،

 

صور photos

 

التجشؤ عبارة عن عملية فسيولوجيه لإطلاق الهواء من الحنجره او من المعدة  لخارج الجسم و لكن تلك العملية يرافقها ضجه ضخمه تحدث من ثلاث الى اربع مرات غالبا بعد ساعة من تناول الاكل و هي طبيعية يحدث التجشؤ بكيفية بسيطة هو اخراج الغازات من الفم لعده سبب منها تناول كميات كبار من الاكل او تناول نوعيات معينة من الاكل او تناول الاكل سريعا مما يسمح بدخول كميات زائده من الهواء للمعده او بسبب بلع كميه كبار من الهواء او مضغ العلكه او تناول المياة الغازية و السوائل بعد الطعام.

لذيذة

 

أسباب حدوث التجشؤ  يحدث التجشؤ نتيجة لعده ردود افعال لا اراديه مثل ارتجاع مصره المريء السفلى Lower esophageal sphincter هي رد فعلى لتوسع المعده بسبب الغازات او ارتفاع الضغط داخل البطن تحدث ارتخاء مصره المريء العلويه بسبب رد فعل لامتلاء فراغ المريء بالهواء من الرئتين و تكون حركة المريء بتلك الحالة ناجمه عن مرض الجزر المعدى المريئي، ” تأخذ المعده بالتمدد فتقوم  المستشعرات الموجوده على جدار المعدة بالتحفيز على ظهور رد فعل يساهم في  فتح حلقه صغار من العضلات تسمى  العضلات العاصره sphincter)، التي تعمل على  تنظيم فتح البوابه بين المريء و المعدة. بعدها  يشرع الهواء الذي ازدادت كمياتة بالمعدة، بتفريغ كمياتة الى الأعلي عبر المريء” ، كذلك يوجد ما يعرف  ب«تجشؤ ما فوق المعدة» supragastric)، الذي يحدث بسبب إخلاء الهواء الداخل  إلي المريء فقط ، و لم يصل الى ابعد من المريء و يسمى  باسم «تجشؤ المريء»، وبينما  يصبح تجشؤ الهواء من المعده مصحوب برائحه كريهه عاده ، فإن التجشؤ من فوق المعده ربما لا يحمل تلك الرائحه الكريهه على الأغلب.

 

حيث تدخل كميه كبار من الهواء الى المعده على مدار ساعات اليوم و مع كل جرعه من السوائل الداخله للمعده يدخل معها قرابه 15ملم من الهواء فبلع الهواء الزائد يعتبر عملية غير مقصوده مثل بلع الهواء بين الوجبات  حيث ينحصر الهواء بالحنجره و لا يصل للمعده يحدث معها توسيع القفص الصدري و تخفيض عضله الحجاب الحاجز تجاة المزمار المغلق حيث يعتبر تلك من العمليات الشائعه لحدوث عسر الهضم العضوى و الوظيفى تحدث غالبا لأشخاص الذين يعانون من الضغط النفسي و العصبى يشعرون غالبا بعدم راحه بالصدر و تجويف الصدر بسبب التجشؤ المتكرر حيث يؤدى التجشؤ الى الشعور بعدم الارتياح حيث ان ظاهره التجشؤ تؤدى لتفاقم بلع الهواء بالأغلب يصبح التجشؤ المزمن ظاهره و ليس مرض.

التجشؤ او التكريع لا يصبح بعد تناول الاكل ببطء لأن الصمام بين المعده و المريء صمام قوي لا يسمح برجوع الهواء او الاكل او العصاره الى الوراء من المعده الى المريء بحالة التجشؤ غير الطبيعي يصبح هناك صوتا و يوجد رائحه كريهة

طريقة علاج حالات صعوبه التجشؤ  يتم هذا بعدد من الممارسات مثل تناول الاكل و الشراب ببطء و البعد عن السرعه و مضغ الاكل جيدا و البعد عن تناول المشروبات الغازية و مضغ العلكه و التدخين تلك من الطرق السهلة لمنع بلع الهواء بتغير العادات الخاطئة غالبا لا يتم استخدام ادويه للعلاج و أحيانا فقط بالحالات شديده الصعوبه يتم الاستعانه بأدويه مهدئه و لكن لا تعتبر ادوية السيميثيصبح Simethicone و الفحم النباتى فعالين بعلاج مثل تلك الحالات و لا يوجد اي دليل على وجود العلاج النفسي لتلك الحالات فقط تناول الاكل ببطء و البعد عن التدخين و مضغ العلكه بكثرة و اجتناب الأطعمه المولده للغازات كالملفوف و الأطعمه التي تسبب انتفاخ الجهاز الهضمى و اللجوء لطبيب متخصص لعلاج مثل تلك الحالات فقط

 

3 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.